النوي سنتر NouiCentre
مرحبا بك في منتديات النوي سنتر لرؤية جميع المواضيع إضغط على زر تسجيل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» حتى تأتيهم البينة
الأحد 27 سبتمبر 2015 - 1:17 من طرف admin

» العزة في الجهاد
الأحد 27 سبتمبر 2015 - 1:13 من طرف admin

» "كفى استحمارا" الحلقة الأولى والثانية
الأحد 27 سبتمبر 2015 - 1:01 من طرف admin

» نصيحة للشيعة الذي يعتقد أن دينه صحيح يدخل والذي لا يعتقد دينه صحيح لا يدخل
الأحد 27 سبتمبر 2015 - 0:56 من طرف admin

» جرائم الشيعه ضد اهل السنه فى العراق (وثائق وصور)!!!!!!!!
الأحد 27 سبتمبر 2015 - 0:54 من طرف admin

»  أرشيف لجرائم الشيعه في أهل السنة بالعراق
الأحد 27 سبتمبر 2015 - 0:51 من طرف admin

» مخططات الصيانة لجوالات Samsung
السبت 23 مارس 2013 - 0:13 من طرف مختارعقلان

» تقييد البث وإغلاق قنوات بمصر
الأربعاء 13 أكتوبر 2010 - 20:30 من طرف 

» الولاء والبراء في عقيدة أهل السنة والجماعة
الثلاثاء 16 مارس 2010 - 1:19 من طرف نسمة الايمان


Tracked by Histats.com
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
asma - 1073
 
annes - 222
 
dalele - 196
 
islem - 175
 
anfel - 167
 
نور اليقين - 166
 
amani - 162
 
akrem - 158
 
sami - 153
 
soso - 61
 

facebook
NouiCentre

NouiCentre


الحزب الإسلامي: عملية "بشائر الخير" في ديالى لم تحقق أهدافها والقاعدة مازلت مسيطرة

اذهب الى الأسفل

default الحزب الإسلامي: عملية "بشائر الخير" في ديالى لم تحقق أهدافها والقاعدة مازلت مسيطرة

مُساهمة من طرف الأنباري في الأربعاء 24 سبتمبر 2008 - 0:33

الوطن س / اعتبر الحزب الإسلامي العراقي أن حملة البشائر في محافظة ديالى كانت خاطئة ولم تحقق أهدافها.و قال مسؤول الحزب في المحافظة حمدي حسون الزبيدي إن العملية خلفت أكثر من 1400 معتقل منذ انطلاقها نهاية يوليو الماضي.
ونقل الموقع الإعلامي للحزب الإسلامي العراقي عن الزبيدي قوله أمس إن أغلب المعتقلين من الأبرياء ويقبعون في ظروف اعتقال سيئة، معربا عن أمله في أن يسرع القضاء العراقي بالنظر في قضاياهم من اجل إطلاق سراحهم.
وأوضح أن خطة بشائر الخير لم تحقق أهدافها كما كانوا يأملون منها حيث لا تزال هناك مجاميع القاعدة والعصابات الإجرامية موجودة في شمال ديالى أما في جنوب ديالى فما زالت هناك مجاميع عديدة من الميليشيات "الإرهابية" تسيطر على مناطق الخالص وجنوب خان بني سعد وجنوب بهرز وتمنع المهجرين من العودة إلى بيوتهم ومناطقهم.
وأضاف لم تستطع خطة بشائر الخير القضاء على هؤلاء مما يعني أن العملية كانت تفتقد للتخطيط الجيد والمعلومات الدقيقة.
إلى ذلك حذر النائب في البرلمان العراقي عبد مطلك الجبوري من تدهور الأوضاع الأمنية، وعزا أسباب ذلك إلى اتساع الخلاف بين الكتل النابية، والقوى السياسية. فيما أعرب النائب التركماني عباس البياتي عن اعتقاده بإمكانية إقرار قانون انتخابات مجالس المحافظات اليوم.
وقال الجبوري لـ "الوطن" لقد "ازدادت الانفجارات والوضع الأمني بدأ يؤشر سلبا، وبقناعتي فإن السبب يعود إلى الصراع الذي برز مؤخرا في البرلمان وانعكاس ذلك على الشارع، وخصوصا فيما يتعلق بقانون انتخاب مجالس المحافظات، وقضية كركوك، وخانقين، فضلا عن المواقف المتزمتة لبعض الأطراف".
وشدد الجبوري على ضرورة ضم الصحوات إلى الأجهزة الأمنية الرسمية، مشيرا إلى إجراء اتصالات بين القوات الأمريكية وبعض الجماعات المسلحة، وقال" أحذر من تدهور الوضع الأمني في حال تجاهلت الحكومة ضم الصحوات إلى الأجهزة الأمنية الرسمية، وستكون الكارثة أكبر مما كانت، ونقطة أساسية أخرى ربما لا تطلع عليها الحكومة وهي إن القوات الأمريكية أقامت مصالحة مع عشائر وفصائل مسلحة خارج إطار الحكومة".
من جانبه أعرب النائب التركماني عباس البياتي عن اعتقاده بإمكانية إقرار قانون انتخابات مجالس المحافظات اليوم، وقال "نتوقع أنه سيتم التصويت على قانون الانتخابات بعد أن تقدم اللجنتان المكلفتان التقرير النهائي إلى مجلس النواب". مؤكدا حرص معظم الكتل النيابية على تمرير القانون لضمان إجراء العملية الانتخابية في موعدها المحدد نهاية العام الجاري "ينبغي أن لا تعطل الإرادة التشريعية للبرلمان، ولابد أن نخرج من هذا النفق سريعا، وعليه فيوم الاثنين سنشهد التصويت على القانون".
بالمقابل اتهم رئيس كتلة الجبهة العربية للحوار الوطني صالح المطلك الأحزاب الإسلامية الحاكمة في العراق، بالسعي لعرقلة تمرير قانون انتخابات مجالس المحافظات. مستبعدا التصويت على مشروع القانون ، مؤكدا أن" ضمان الحد الأدنى لنزاهة الانتخابات القادمة يتحقق من خلال وجود مراقبين دوليين". داعيا العراقيين إلى ضرورة ممارسة حقهم الدستوري والمشاركة بكثافة في الانتخابات القادمة.
وفي شأن آخر طالبت جبهة التوافق العراقية باعتماد جول زمني لاستدعاء الوزراء أمام البرلمان، وقال المتحدث الرسمي باسم الجبهة سليم عبدالله "يجب وضع آليات حقيقية نستطيع من خلالها أن نستقدم الوزراء أو بعض الوزراء أو المسؤولين وفق جدول زمني".
وأضاف "ليس بالضرورة أن يكون هذا الوزير أو المسؤول مقصرا لكن من المهم جداً أن نستفهم عن طبيعة أداء وزارته وعن المشاكل التي تعتري مهمته، ومجلس النواب مقبل على مرحلة جديدة ولابد من التركيز خلال هذا الفصل التشريعي القادم على الجانب الرقابي خصوصاً وقد قطع المجلس شوطاً لا بأس به في الجانب التشريعي".
ميدانيا أعلنت مصادر أمنية عراقية مقتل ثمانية عراقيين، بينهم ضابط كبير في الشرطة، وإصابة نحو 100 آخرين بجروح في سلسلة هجمات في العراق بينها هجومان انتحاريان في كركوك والموصل

الأنباري
عضو نشيط
عضو نشيط

ذكر عدد الرسائل : 41
نقاط : 3631
تاريخ التسجيل : 19/09/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى